الشاكرات السبعة ، التشاكرز

تسمى مراكز الطاقة باللغة السنسكريتية القديمة (تشاكراز) ومفردها (تشاكرا) والتي تعني الدولاب أو العجلة ، وسميت بذلك لأن رؤيتها من مسقط رأسي وهي تدور تجعلها تشبه حركة العجلة ، ولكن حقيقة المركز هو أنه ثلاثي الأبعاد مخروطي الشكل يدور كما يدور الإعصار ، فيسحب الطاقة من الخارج الى الداخل ، وعكساً بعكس يسحبها من الداخل الى الخارج. وهي موجودة على امتداد العمود الفقري ، من العصعص الى الهيبوثالاموس في الدماغ ، في ستة مواقع ، ويبقى الموقع السابع على منطقة اليافوخ له وجود أثيري ويعتبر بوابة رئيسية للطاقة الكونية. بينما يعتبر المركز الأول المرتبط بالعصعص والوقع في العضلة الواقعة بين الفرج والشرج ، هو مركز الجذر ، والذي يتصل مباشرة بالطاقة الأرضية ، ويسمى كذلك مركز القاعدة لأنه ركيزة اساسية لباقي المراكز. وفي العلم الحديث وجدوا تشكلات عصبية في موقع كل مركز من المراكز ، حتى عندما كثرت عند مركز السرة أسموها الضفيرة الشمسية ، ويعتبر وجودها مهماً حيث أن مراكز الطاقة عندما تمثل الطاقة لتصبح ملائمة لمنفعة الانسان فانها تنقلها عبر مسارات الطاقة الى هذه النهايات العصبية ، والتي بدورها تغذي الغدة الدرقية الأقرب منها.تبدأ مراكز الطاقة نموها منذ نعومة اظفارنا ، وأول مركز يبدأ في النمو هو مركز القاعدة ويستغرق كل مركز حتى يبلغ قمته سبع سنوات .

وتحدد كل الاحداث التي مر بها الانسان في ذلك العمر صحة هذا المركز وقوته ، لذلك نجد في العلاج بالطاقة ضرورة علاج المراكز السبعة كلها حتى وان كانت المشكلة في احد المراكز فقط. وهناك سبب آخر ان المراكز متصلة ببعضها البعض فقد تكون المشكلة ناشئة من مركز آخر قبلها أو انها قامت باتلاف مركز آخر يليها. اما الخلل في مراكز الطاقة فله أشكال كثيرة ، اما ان يتوقف المركز عن الدوران ، او ان يصبح دورانه أسرع من معدله الطبيعي ، أو أن تحجبه طاقة كثيفة فلا يستطيع استقبال الطاقة بنقاء، أو ان يكون هناك خلل في تركيبته أصلاً ، وكل هذه لها عوامل اساسية تتسبب فيها ، والسبب هو مصدر الطاقة الذي استقينها منه هذه الطاقة ، فاما ان يكون خللاً في طاقة المكان ، او من طاقة الكلام الموجه لنا ، او حتى من طاقة الاشخاص التي تستطيع احياناً ان تؤثر على طاقاتنا سلباً.وبحسب الخلل في المركز وقوته ومدته يكون العلاج ومدته وكيفيته ، ويبقى التكامل بين علم الطاقة والعلوم الأخرى ضرورياً للعلاج ، فلا يستطيع الممارس للعلم ان يعالج جميع الامراض وحده بل يحتاج الى اشياء أخرى كتحسين طاقة المكان او تنظيم الغذاء او حتى العلاج الطبيعي.فالطاقة هي علاج تكاملي وليس العلاج الوحيد ، وتدخلها في جميع الطرق الأخرى عنصر أساسي لضمان جودة العلاج واتقانه.


التعليقات

يجب أن تسجل دخولك لتضع تعليقك

الاسم(مطلوب)

البريد الالكتروني(مطلوب)

الموقع الشخصي

أكتب هنا

*
  • التصنيفات

  • جلسات تأمل منتظمة

    سوف تبدأ من الشهر القادم 1-5-2010 جلسات تأمل منتظمة لمدة 45 دقيقة مع مدرب معتمد ومؤهل لتدريب التأمل التحولي ، لمزيد من المعلومات و للتسجيل والاشتراك نأمل مراسلتنا بطريقة الاتصال بكم عن طريق رابط راسلنا

  • إعلان لممارسي الريكي

    آمل من جميع الأشخاص الذين تدربوا لدي أن يرسلوا لي بريدهم الالكتروني مع الاسم عن طريق الموقع وذلك لارسال المذكرات التدريبية المحدثة والمقاطع الصوتية للتأمل والتمارين مسجلة بالفيديو.

  • الصفحات

Rss Feed Tweeter button Facebook button Reddit button Myspace button Linkedin button Webonews button Delicious button Stumbleupon button